Kaag was destroyed 96% of Syria’s chemical weapons

Posted on September 5, 2014

0


She coordinated special joint mission between the United Nations and the Organization for the Prohibition of Chemical Weapons Sigrid Kaag, on Thursday, “it was now to destroy 96 percent of the equipment program Syria’s proscribed weapons.:

وأضافت كاغ في تصريح صحفي عقب مشاورات أجراها مجلس الأمن الدولي حول الشرق الأوسط أن “البعثة تحتاج حاليا إلى أعمال هندسية ومعدات مراقبة للبدء في التحقق من مرافق الإنتاج ال12 المتبقية والتي تشمل سبعة مواقع و خمسة انفاق”. She Kaag in a press statement after consultations of the UN Security Council on the Middle East that “the mission you need to work offline engineering and surveillance equipment to begin the verification of the production facilities and the remaining 12 sites, which include seven and five tunnels.”

واعلنت وزارة الدفاع الأميركية “البنتاغون”, منذ نحو أسبوعين, أن كل العناصر التي تدخل في صناعة الأسلحة الكيميائية السورية تم “إتلافها” على متن سفينة “كايب راي” في البحر الأبيض المتوسط، وذلك بعدما أكدت البعثة المشتركة لمنظمة حظر الأسلحة الكيميائية والأمم المتحدة الخاصة بسوريا, مؤخرا، إزالة كامل المواد الكيماوية المعلنة من سوريا. The Defense Ministry announced, “Pentagon”, nearly two weeks ago, that all of the elements that go into making chemical weapons Syria has been “destroyed” on board the ship “Cape Ray” in the Mediterranean Sea, and it has been confirmed that the joint mission of the Organization for the Prohibition of Chemical Weapons and the UN Special Syria, recently, remove the entire chemicals declared Syria.

وأوضحت كاغ أن البعثة المشتركة ستنهي أعمالها بناء على الإنجازات والمعايير التي اعتمدتها في مهمتها مؤكدة “لقد عملنا بشكل وثيق” مع منظمة حظر الاسلحة الكيميائية ومكتب الأمم المتحدة لخدمات المشاريع. Kaag explained that the joint mission will end its building on the achievements and standards adopted by the mission confirmed “We have worked closely” with the Organization for the Prohibition of Chemical Weapons and the United Nations Office for Project Services.

واشارت الى أنه “انطلاقا من مطلع تشرين الأول المقبل ستقود منظمة حظر الأسلحة الكيميائية تنفيذ الأنشطة التي يدعمها مكتب الامم المتحدة في ترتيب المهمة”. She pointed out that “from the beginning of October next will lead the Organization for the Prohibition of Chemical Weapons implementation of activities supported by the Office of the UN mission in the order.”

من جهته, قال الأمين العام للامم المتحدة بان كي مون ان “مكتبه سيواصل تقديم التقارير إلى مجلس الامن والانخراط مع السلطات السورية وغيرها من الدول الأعضاء بشأن هذه المسألة”. For his part, UN Secretary-General Ban Ki-moon said that “his office will continue to provide reports to the Security Council and to engage with the Syrian authorities and other Member States on this issue.”

غير أن المنسقة الخاصة شددت أنه “هناك مسألتين تحددان انتهاء مهمة البعثة وهي إعلان السلطات السورية نفسها لكن لاتزال هناك بعض التناقضات هنا بالإضافة إلى ان التقارير النهائية يجب أن تعد عند الانتهاء من مرافق الإنتاج ال12 المتبقية”. However, the Special Coordinator stressed that “there are two issues define the end of the mission, a declaration of the Syrian authorities themselves but there are still some contradictions here, in addition to the final reports must be prepared at the completion of the production facilities, the remaining 12.”

وأعلنت كاغ ان البعثة المشتركة حققت “في العموم” أهدافها فضلا عن مساعدتها السلطات في دمشق على تحقيق الأهداف كدولة طرف في منظومة حظر الاسلحة الكيميائية. Kaag and announced that the joint mission achieved “in general” objectives as well as the authorities in Damascus to help them to achieve the goals as a state party to the Chemical Weapons system.

وكان الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون, أعلن في نهاية آب الماضي, انه سيتم انهاء عمل البعثة المشتركة للمنظمة الدولية ومنظمة حظر الأسلحة الكيميائية التي تشرف على تدمير الأسلحة الكيماوية السورية في 30 من شهر أيلول المقبل. The Secretary-General of the United Nations Ban Ki-moon, announced at the end of last August, he will end the work of the joint mission of the International Organization and the Organization for the Prohibition of Chemical Weapons, which oversees the destruction of chemical weapons in Syria from 30 September next.

وكلفت منظمة حظر الأسلحة الكيماوية بمهمة الإشراف على تدمير الأسلحة الكيماوية السورية, حيث أتى ذلك بموجب اتفاق روسي أميركي وقرار من مجلس الأمن ينص على القضاء على الأسلحة الكيماوية السورية, وذلك بعد وقوع هجوم بغازات سامة على الغوطة الشرقية بريف دمشق العام الماضي, أدى إلى مقتل مئات الأشخاص, تبادلت السلطات والمعارضة الاتهامات حول المسؤولية عنه. And commissioned Organization for the Prohibition of Chemical Weapons to oversee the destruction of chemical weapons Syria, where he came under an agreement Russian-American and a Security Council resolution provides for the elimination of chemical weapons, Syria, after an attack poison gas on the East Gouta Rural Damascus last year, killing hundreds people, the authorities and the opposition traded accusations over responsibility for it.

سيريانيوز Cyriauz

 http://www.syria-news.com/readnews.php?sy_seq=173376

2014-09-04 21:49:31 09/04/2014 21:49:31
Posted in: Uncategorized