Mufti of Saudi Arabia: «Daash» and «Al-Qaeda» the first enemy of Islam

Posted on August 20, 2014

0


http://www.almustaqbal.com/v4/article.aspx?Type=NP&ArticleID=628921

 

Confirmed Mufti of Saudi Arabia Sheikh Abdul Aziz Al-Sheikh yesterday that extremist ideology and terrorist acts carried out by the organization «Daash« The rule is «first enemy of Islam», considering that these extremist groups «are not counted against Islam».
واكد المفتي في بيانه ان «أفكار التطرف والتشدد والإرهاب الذي يفسد في الأرض ويهلك الحرث والنسل ليس من الإسلام في شيء، بل هو عدو الإسلام الأول، والمسلمون هم أول ضحاياه كما هو مشاهد في جرائم ما يسمى بداعش والقاعدة وما تفرع عنها من جماعات». He said the mufti in his statement that «the ideas of extremism and militancy and terrorism, which spoil the earth and destroy crops and cattle is not Islam at all, but is the enemy of Islam first, and Muslims are the first victims as scenes of crimes in the so-called Bdaash and al-Qaeda and fork them from groups».

واعتبر آل الشيخ الذي يرأس هيئة كبار العلماء التي هي أعلى هيئة دينية في المملكة، انه يصح في اتباع القاعدة وتنظيم «داعش» حديث نبوي يدعو الى قتلهم. He said Al-Sheikh, who heads the Council of Senior Scholars, which is the highest religious body in the kingdom, it is true in the follow-Qaeda and the organization «Daash» modern prophetic calls to kill them. وقال في هذا السياق ان «فيهم يصدق قوله صلى الله عليه وسلم سيخرج في آخر الزمان قوم أحداث الأسنان، سفهاء الأحلام، يقولون من خير قول البرية، يقرأون القرآن لا يجاوز حناجرهم، يمرقون من الدين كما يمرق السهم من الرمية، فإذا لقيتموهم فاقتلوهم فإن في قتلهم أجرا لمن قتلهم عند الله يوم القيامة». He said in this context that «those incredible saying peace be upon him will come out in the last decade folk events teeth, foolish dreams, they say the best words of the wild, they read the Koran does not exceed their throats, pass through religion as Imrq the arrow from the bow, if the Qeetmohm Vaguetlohm the in kill those who paid to kill them on the Day of Resurrection ».

واعتبر مفتي المملكة ان الجماعات المتطرفة التي باتت تسيطر على مساحات واسعة من العراق وسوريا هي امتداد للخوارج. He said that the Mufti of Saudi extremist groups which are controlled large swathes of Iraq and Syria, is an extension of the Kharijites. وقال في هذا الصدد ان «هذه الجماعات الخارجية لا تحسب على الإسلام ولا على أهله المتمسكين بهديه بل هي امتداد للخوارج الذين هم أول فرقة مرقت من الدين بسبب تكفيرها المسلمين بالذنوب فاستحلت دماءهم وأموالهم». He said in this regard that «these foreign groups are not counted on Islam nor on his adherents, but the gift is an extension of the Kharijites who were the first band Mrguet of religion because of expiation Muslims trespasses Fasthalt blood and money».

ودعا المفتي الى «توحيد الجهود وتنسيقها التربوية والتعليمية والدعوية والتنموية لتعزيز فكر الوسطية». He called the mufti to «unite efforts and coordination of educational and advocacy and development to promote the thought of moderation».

وأكد أن «استقراء الشريعة يدل على أن السماحة واليسر من مقاصد هذا الدين. He stressed that «the extrapolation of the law shows that tolerance and convenience of the purposes of this religion. وقد ظهر للسماحة أثر عظيم في انتشار الإسلام ودوامه، فعلم أن اليسر من الفطرة، لأن في فطرة الناس حب الرفق. Samaha has appeared to great effect in the spread of Islam and whirlpool, knew that the ease of instinct, the instinct because people love kindness. وحقيقة السماحة التوسط بين طرفي الإفراط والتفريط، والوسطية بهذا المعنى هي منبع الكمالات، وقد قال الله تعالى في وصف هذه الأمة: وكَذَلِكَ جَعَلْنَاكُمْ أُمَّةً وَسَطًا» (سورة البقرة: 143). And the fact that the tolerance to mediate between the parties to excessiveness, and moderation in this sense is the source of Alkamalat, has God said in the description of this nation: and also made you a middle nation »(Al-Baqarah: 143).

ودعا آل الشيخ إلى «توحيد الجهود وتنسيقها التربوية والتعليمية والدعوية والتنموية لتعزيز فكر الوسطية والاعتدال النابع من شريعتنا الإسلامية الغراء بصياغة خطة كاملة ذات أهداف واضحة مدعمة بخطة تنفيذية تحقق تلك الأهداف المنشودة واقعاً ملموساً» . He called Al-Sheikh to «unite efforts and coordination of educational and advocacy and development to promote the thought of moderation stemming from our true Islamic Sharia formulate a complete plan with clear objectives and a plan supported by an executive achieve those goals a reality».

واس، أ ف ب SPA, AFP
Posted in: Uncategorized